الفرق بين دائن ومدين

ما هو الفرق بين دائن ومدين؟

من أكثر الأسئلة شيوعًا في عالم المحاسبة سؤال: ما الفرق بين دائن ومدين؟ 

وهو سؤال جوهري لأنه من دون فهم الحسابات الدائنة وتلك المدينة لن تكون المنشأة قادرة على ضبط دفاترها المحاسبية من دفتر يومية وأستاذ أو حتى فهم القوائم المالية. في هذه المقالة المختصرة سنقدم إجابات شافية مع أمثلة عملية على الفرق بين دائن ومدين حتى تتضح لك الصورة أكثر.

قبل أن ندخل رأسيًّا في الموضوع نستطيع أن نقول إن الدائن هو الذي دفع مبلغًا ماليًّا أو قدم سلعة أو خدمة. أما المدين فهو من تسلّم ذاك المبلغ أو السلعة أو الخدمة.

الفرق بين دائن ومدين

من هو المدين؟ 

المدين هو جميع الأموال التي وردت إلى حساب المنشأة في صورة ديون. فالمدين هنا يعني المنشأة أو المؤسسة وليس فردًا بعينه، لو قلنا – من باب المثال – إن المنشأة اشترت مكتبًا جديدًا لفتح فرع جديد لها في ضواحي المدينة بمبلغ 200 ألف ريال، وسددت منها فقط 100 ألف ريال، فإن المنشأة تكون بهذا مدينة بمبلغ 100 ألف ريال. أي عليها تسديد المبلغ.

 من هو الدائن؟

الدائن هو جميع الأموال الخارجة من حساب الشركة إلى طرف آخر في صورة دين. أي أن المنشأة لو أعطت لمورد ما أو جهة معينة مبلغًا قدره 10,000 ريال فإنها أصبحت دائنة والجهة هي المدينة. 

تلخيصا لما سبق:

من هو الدائن ومن هو المدين؟

في سياق المحاسبة والمالية، يُشير المدين إلى الشخص أو الكيان الذي يمتلك الالتزام المالي أو الدين، أي الشخص الذي عليه أداء دين أو تسديد مبلغ مالي لصالح شخص آخر أو كيان.

أما الدائن، فهو الشخص أو الكيان الذي يكون لديه حق استحقاق هذا المبلغ المالي من المدين. بمعنى آخر، الدائن هو الجهة التي يدين لها المدين بمبلغ معين، وهي الجهة التي ستتلقى الدفعة المالية عند استيفاء المدين للالتزام المالي.

على سبيل المثال، إذا اقترضت شخصًا ما مبلغًا من المال من البنك، فإن هذا الشخص هو المدين والبنك هو الدائن. المدين (الشخص) يجب عليه أداء دين المبلغ المستدان للبنك (الدائن) ودفعه له بموجب الاتفاق الذي تم بينهما.


لننتقل الآن إلى السؤال الأهم.

 ما الفرق بين الدائن والمدين في المحاسبة؟

حتى يتضح الفرق بين دائن ومدين دعنا نتناول كلا العنصرين: الدائن والمدين ونقارن بينهما في الجدول الآتي:

 ما الفرق بين الدائن والمدين في المحاسبة؟

حسنًا… لقد عرفنا الفرق بين الدائن والمدين، لكن كيف نعرف الحسابات المدينة وتلك الدائنة؟ 

لأنه كل الحسابات في نهاية المطاف ستُعرض في القوائم المالية ويصعب تفرقة الدائن منها من المدين، قد لا تكون واضحة أو مفهومة.

ما هي الحسابات الدائنة والحسابات المدينة؟

نستطيع أن نُجمل جميع الحسابات – بصرف النظر عن حجم المنشأة – في 5 حسابات هي:

الأصول

الأصول هي كل ما تملكه المنشأة وله قيمة معينة، ومثالها: الأرض، والنقود، والأثاث، والعقار، والمخزون. أحيانًا تزيد هذه الأصول وأحيانًا تنقص على حسب حالتها في الحسابات. ولا يمكن بأي حال من الأحوال أن نضم الأصول لحساب المدين أو الدائن، لأنه قد تجيء مرة دائنة ومرة مدينة. لنضرب مثالًا: لو افترضنا أن المنشأة اشترت مكتبًا جديدًا، فإن المكتب هنا يعتبر مدينًا، وحينما يباع أصل كالأثاث فإنه يصبح دائنًا.

 

المصروفات

جميع التكاليف التي تتحملها المنشأة من تكاليف تشغيل وأجور موظفين وغيرها تعتبر مصروفات. وفي الغالب يجمع ذوو الأمر من أهل المحاسبة على أنها حسابات مدينة؛ يعللون ذلك بأن المصروفات بطبيعتها مبالغ خارجة من حساب المنشأة، وكما وضحنا في التعريف آنفًا فإن المدين هو كل ما يخرج من حساب المنشأة. 

الخصوم

أي مبلغ مستحق على المنشأة دفعه لطرف ثانٍ سواء أكان خارجيًّا (مورد) أم داخليًّا (موظف) فهو خصوم. وتأتي الخصوم أحيانًا دائنة إن زادت ومدينة إن نقصت. 

الإيرادات

كل ما تحققه المنشأة من بيع أو تعاون يجلب لها أموالًا يعتبر إيرادات، وهي مدينة ودائنة. تكون مدينة حين تنخفض الإيرادات، وتصبح دائنة إذا زادت.  

حقوق الملكية

في المعادلة المحاسبية نجد أن: الأصول – الخصوم= حقوق الملكية .ومثلها مثل سابقتها؛ تأتي مدينة إذا انخفضت ودائنة إذا زادت. 

إجابات الأسئلة الشائعة حول الدائن والمدين

هل المبيعات مدينة أم دائنة؟

عندما يتصل الأمر بالمبيعات، فإن الإجماع العام هو أنها ذات طبيعة ائتمانية. هذا يعني أنه عند زيادة المبيعات، يظل حساب المبيعات دائنًا. هذا على عكس الحسابات ذات الطبيعة المدينة التي قد تشمل رواتب الموظفين والأجور ومشتريات المباني أو الأراضي وغيرها من النفقات والخسائر. كما يُصدر البائع إشعار دائن أو إرجاع مبيعات للمشتري عند إرجاع البضائع أو الخِدمات. بالإضافة إلى ذلك، عندما تنفذ الشركة مبيعات نقدية، يجري إعداد إدخال من الحساب النقدي الذي يوضح أيضًا الطبيعة الائتمانية للمبيعات. يحق للشركة أيضًا استرداد الضرائب المدفوعة على المشتريات من خلال مقاصة بالضرائب المحصلة من مبيعاتها. عمومًا، من الواضح أن القاعدة العامة هي أن المبيعات ذات طبيعة ائتمانية.

 

متى يكون حساب الصندوق دائنًا؟

حساب الصندوق يُسجَّل على الجانب المدين من القيد المحاسبي، ويُستخدم الجانب الائتماني لتسجيل أي عمليات سحب تحصل فيه. عندما تُسحب الأموال من حساب الصندوق، فهذا يعني أن رصيد الحساب قد انخفض. من ناحية أخرى، عندما يجري الإيداع في حساب الصندوق، يزداد رصيده. لذلك، يجري تسجيل رصيد دائن لإظهار أنه قد أُضيفت الأموال إلى الحساب. بمعنى آخر، عندما يجري إيداع الأموال في حساب الصندوق، يجري إيداعها، وعندما تُسحَب الأموال من حساب الصندوق يجري خصمها.

 

رأس المال هل هو مدين أم دائن؟

عندما يتصل الأمر بالمحاسبة المالية، فإن رأس المال مصطلح مهم يجب فهمه. وهو يشير إلى الأموال التي اقترضتها الشركة أو حصلت عليها من المستثمرين. على هذا النحو، فهو يعتبر دينًا وسيظهر في صورة التزام في الميزانية العمومية. ومع ذلك، عندما تزيد الشركة من رأس مالها، إما عن طريق فصل أحد الشركاء أو عن طريق تخفيض رأس مالها، فإنها تقيد وتزيد من رأس المال المدفوع المحتفظ به. بمعنى آخر، عندما يجري زيادة رأس المال فإنه يعتبر دائنًا وليس مدينًا. عندما يجري اقتراض أموال من أحد البنوك، على سبيل المثال، فإن ذلك يؤدي إلى زيادة الدين ولكنه يزيد أيضًا من حقوق الملكية. هذا يعني أنه سيجري إضافة 95000 إلى البنك وسيجري خصم 95000 من رأس المال 1/1 وديعة. يعد فهم كيفية عمل رأس مال الديون أمرًا ضروريًّا لأي شخص مهتم بالمحاسبة المالية.

 

الصندوق هل هو دائن أم مدين؟

يعتبر الصندوق دائنًا عند إيداع مبالغ نقدية في حساب الصندوق، ويكون مدينًا عند إجراء عمليات السحب منه. يحدَّد ذلك بالنظر إلى جانبَي الخصم والائتمان في الحساب. الجانب المدين للأصول، والجانب الائتماني للخصوم. بمعنى آخر، عندما تُودع الأموال في حساب الصندوق، يصبح الصندوق دائنًا لأنه أُودِع فيه أموال، أما عند سحب الأموال من حساب الصندوق، يصبح الصندوق مدينًا لأنه قد خُصم منه أموال. عمومًا، قد يساعد تحليل العمليات المالية في تحديد من المدين ومن الدائن في أي حالة معينة.

 

الخلاصة

تلكم كانت الفروق الأساسية بين الدائن والمدين. لكن لماذا تُثقل كاهلك بالتفكير في ضبط الحسابات الدائنة والمدينة مع أنك تستطيع أتمتة كل هذا باستخدام برنامج فوم المحاسبي السحابي؟ 

يوفر فوم نظامًا محاسبيًّا سحابيًّا سهل الاستخدام، ولا يحتاج إلى أي خلفية في المحاسبة، وتستطيع من خلاله ضبط جميع أمور منشأتك المالية بما يتوافق مع ضوابط هيئة الزكاة والضريبة والجمارك السعودية. جرّبه مجانًا لمدة 7 أيام واحكم بنفسك.

شارك المقال: